اسمعن_يا_بنات_حواء بقلمى - منتديات عروس الشام

 ننتظر تسجيلك هـنـا

( عروس الشام معنا غير.. حصريات وفعاليات العروس )  
 
 
.>~ { إذا كان للجمال عنوان ف انتم عنوانه { نشطاء ومميزين منتدى عروس الشام لهذا الأسبوع } ~
سليدا     خمر أيلول     نقاء الياسمين     ناسكة الحرف     حنين الشتاء     ترانيم عشق     روان     سالم     ريآن     ابن الجبل     سَآهِرْ..!     ربيع     الأمير     زائر الفجر     بيبسي تلقيمة     سمير عثمان


۞ عروس للمواضيع العامه ۞ كل جميع القضايا العامة التي تهدف الفائدة والأستفادة

اسمعن_يا_بنات_حواء بقلمى

نقلت فيه صورةً لإحدى نساء السلف الصالح وهي ابنة الصديق أسماء رضي الله عنها وعن أبيها وما كانت فيه من عنت ومشقة وتعب بإعانة زوجها الزبير رضي الله عنه في

إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 07-31-2022
شاعر العصر متواجد حالياً
SMS ~
 
 عضويتي » 51
 جيت فيذا » Jul 2022
 كنت هناء » منذ أسبوع واحد (03:52 PM)
آبدآعاتي » 78,237
موآضيعي » 93
تقييمآتي » 57432
آلعمر  » 17سنة
موطني » موطني Saudi Arabia
جنسي  »  male
 حاليآ في »
آلقسم آلمفضل  » الآسلامي♡
الحآلة آلآجتمآعية  » أعزب 😄
الاعجابات المتلقاة » 796
الاعجابات المُرسلة » 232
تم شكري »  571
شكرت » 38
مُتنفسي هنا » مُتنفسي هنا
 
 
افتراضي اسمعن_يا_بنات_حواء بقلمى

Facebook Twitter










نقلت فيه صورةً لإحدى نساء السلف الصالح وهي ابنة الصديق أسماء رضي الله عنها وعن أبيها وما كانت فيه من عنت ومشقة وتعب بإعانة زوجها الزبير رضي الله عنه في أرضه، وسياسة فرسه، ورعاية بيته، وهي مع هذا كانت راضية غير ساخطة رغم شدة زوجها وغلظته، وذلك لأعقد مقارنة بين نساء أمسِ ونساء اليوم ليستحضرن بمثول الصورة أمام أعينهن مدى عظمة من سبقهن في التفاني والعطاء وروعة المثل في طاعة الزوج والتفاني في إعانته، وكان غرضنا رأب صدع الشقاق والنزاع في كثير من بيوت المسلمين في هذا الزمن العجيب.

وكان لزاما على من جرَّد قلمه لسطر كلمة الحق أن يلقي بنوره على جانبَي الأمر، لا على واحد منه؛ حتى لا تضاء ناحيةٌ منه وتُظلم أخرى، ليكون فعله كفعل الشمس بأصحاب الكهف إذا طلعت تقلبهم ذات اليمين، وإذا غربت تقرضهم ذات الشمال خشية العطب عليهم والفساد.
ونحن إذ نوهنا بما يجب على الزوجة تجاه بيتها وزوجها بإيضاح عظم حقه عليها التي نصت عليه الشريعة العادلة، نولي شطر قلمنا للجانب الآخر، لنرى الأمر في منظوره الواسع فتكتمل الصورة للعيان واضحة بينة لا يشوبها نقصان ولا يعتورها بهتان.

فقلت: إن من الإنصاف والعدل إن كنا سننا الأقلام للنيل من تلك التي تكون سببا في هدم البيت بخلق سيئ وسلوك شائن غير مرضي = أن نسنه كذلك للانتصار لتلك التي وهبت نفسها لرعاية نواة المجتمع بماء عطائها لتصير نخلة باسقة مثمرة في أمتنا الإسلامية.

وقبل أن أتكلم عنها زوجة أنظر إليها فتاةً بالغة راشدة ثم أمًّا منجبة، لقد كتب الله على بنات آدم شيئا لو خُيرن فيه لرفضنه كلية دون تردد، ألا وهو الحيض وما يستتبعه من آلام وتغيرات هرمونية تجعل إحداهن متعكرة المزاج قلقة مضطربة تتناوبها العصبية والتصرفات غير المفسرة، ورغم ذلك فهي راضية بقسمتها في تلك الحياة غير ساخطة أو متبرمة، قد أذعنت لقضاء ربها معجبة في كينونتها أنثى، وما هذا إلا لأن الله خلق كل إنسان لما يُسر له حتى وإن عانى بسبب ما جُبل عليه، فهي تحلم أن تكون زوجة ومن بعد ذلك أُمًّا مع ما في تحقيق ذلك من أعباء وتبعات لا يستطيع أحد القيام بها سواها.

فهي تحمل ذا بطنها كرها وتضعه كرها، ولا ينتهي الأمر عند هذا، بل تظل ترعى صغيرها وتتعاهده بالرعاية من رضاع وخلافه في حنان عجيب وعمل لا يعرف الكلال، تتحمل منه ما تعافه النفس، وتلازمه في أدق شؤونه مع شدة حاجته إليها، فتراه يقطع عليها لذة أكلها وشربها ونومها، وتستقطع له من عافيتها وهنائها ما لا يقل عن ثلاث سنوات متتابعات ويخف الأمر شيئا فشيئا حتى يتكئ على نفسه ويعتمد.

ليست هذه الأسطر القلائل مصورة حجم المعاناة إذ هذا يحتاج لبسط لا يتحمله جري الأقلام على الصحائف، ولكن هي نبذة ليثوب العقل لصوابه ولينظر الرجل نظرة الحق وليستحضر صورة أمه من قبلُ حتى يقدر عبء زوجه، ولا يقل: إن هذا واجبها المنوط بها، وأنه مما ينبغي فعله. ولهذا أقول كلامك يحمل الباطل في صورة الحق، وذلك أنه إن كان لزاما عليها تأدية هذه الحقوق، فوجب عليك تقديرها، أليس خلق الله الخلق وفرض عليهم عبادته وطاعته وهو حق له عليهم واجب؟! لكنه سبحانه مع ذلك يثيب عليه نعيما مقيما غير مجذوذ جنات تجري من تحتها الأنهار.



ليس معنى أن يقوم الإنسان بعملٍ ما مفروض عليه أن يكون بذلك فعل واجبه فلا يحمد عليه!! هذا فساد في التفكير، ينشأ به خلل في منظومة العطاء التي هي مفخرة الإنسانية والتي لولاها لكان البشر أحط الخلق منزلة.

إن المرأة الصالحة المعطاءة لا تطمع في الكثير، هي امرأة تحب أن ترى الجائزة في كلمة طيبة، ونظرة رضا لتلقي بها عن كاهلها معاناة يومها وكفاحها.
تذكر دائما طعامك الذي أكلته وتلذذت به في دقائق معدودات أنها هي من لاقت حره ووصبه ساعات من تجهيزه ثم تسويته ثم وضعه بين يديك لتأكله طامحة أن تسمع منك على ما صنعت كلمة: اللـــــــــه..!!
لذلك عندما ننظر إلى ذلك الرجل الذي جاء إلى النبي عليه السلام ليسأله عن أحق الناس بصحبته، فقال له: «أمك» ثم استزاده: ثم من؟ فقالها له ثلاثا، ثم قال أبوك في الرابعة. وهذا قول من لا يجامل ولا يحابي في الحق، قول من لا ينطق عن الهوى، وذلك لأجل ما أسلفنا وهو بعض ما تقوم به المرأة، لا كله.
الزوجة الصالحة كنز عظيم، ولذلك قال النبي عليه السلام: الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة. وما المرأة الصالحة إلا الزوجة والأم والابنة.
تحملوها وارفقوا بها واعلموا أنها ألطف خلق إنسانا، لا أضعفه، فما تقوم به لا يجعلها في رتبة الضعفاء، إلا إن أردنا بالضعف رقة النفس والشعور.
بقلمى مصطفى






رد مع اقتباس
6 أعضاء قالوا شكراً لـ شاعر العصر على المشاركة المفيدة:
, , , , ,
قديم 07-31-2022   #2


الصورة الرمزية احساسي

 
 عضويتي » 29
  جيت فيذا » Jul 2022
 كنت هناء » 03-01-2024 (01:01 AM)
آبدآعاتي » 28,839
موآضيعي » 10169
تقييمآتي » 673
آلعمر  » 60سنة
موطني » موطني Saudi Arabia
جنسي  »  Female
 حاليآ في » ﭬأنﯾ بعﯾنﯾھَہّ♪
آلقسم آلمفضل  » التصميم♡
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبطة ♡
الاعجابات المتلقاة » 16025
الاعجابات المُرسلة » 4030
تم شكري »  5,931
شكرت » 4,466
 التقييم » احساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to behold
مُتنفسي هنا » مُتنفسي هنا
 
мч ммѕ ~ ~
: ليسـ الابداعـ من يصنعنا .. بل نحنـ الذيـ نصنعهـ ::
أس ام أس ~
MMS ~
  العروس | | أوسمتي »
 

احساسي غير متواجد حالياً

افتراضي



موضوع مميز وقيم


عاشت ايدكـ


تقييمي + نشر +ختم + مكافآة الحصري :861:




رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ احساسي على المشاركة المفيدة:
قديم 07-31-2022   #3


الصورة الرمزية احساسي

 
 عضويتي » 29
  جيت فيذا » Jul 2022
 كنت هناء » 03-01-2024 (01:01 AM)
آبدآعاتي » 28,839
موآضيعي » 10169
تقييمآتي » 673
آلعمر  » 60سنة
موطني » موطني Saudi Arabia
جنسي  »  Female
 حاليآ في » ﭬأنﯾ بعﯾنﯾھَہّ♪
آلقسم آلمفضل  » التصميم♡
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبطة ♡
الاعجابات المتلقاة » 16025
الاعجابات المُرسلة » 4030
تم شكري »  5,931
شكرت » 4,466
 التقييم » احساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to beholdاحساسي is a splendid one to behold
مُتنفسي هنا » مُتنفسي هنا
 
мч ммѕ ~ ~
: ليسـ الابداعـ من يصنعنا .. بل نحنـ الذيـ نصنعهـ ::
أس ام أس ~
MMS ~
  العروس | | أوسمتي »
 

احساسي غير متواجد حالياً

افتراضي



تم الاضافهه :34:




رد مع اقتباس
قديم 07-31-2022   #4


الصورة الرمزية مونة

 
 عضويتي » 30
  جيت فيذا » Jul 2022
 كنت هناء » 10-16-2023 (10:17 PM)
آبدآعاتي » 41,962
موآضيعي » 5899
تقييمآتي » 723
آلعمر  » 33سنة
موطني » موطني Saudi Arabia
جنسي  »  Female
 حاليآ في »
آلقسم آلمفضل  » الفني♡
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبطة ♡
الاعجابات المتلقاة » 14840
الاعجابات المُرسلة » 12889
تم شكري »  7,096
شكرت » 9,388
 التقييم » مونة is a splendid one to beholdمونة is a splendid one to beholdمونة is a splendid one to beholdمونة is a splendid one to beholdمونة is a splendid one to beholdمونة is a splendid one to beholdمونة is a splendid one to behold
مُتنفسي هنا » مُتنفسي هنا
 
  العروس | | أوسمتي »
 

مونة متواجد حالياً

افتراضي



حرف رائع احسنت

اخي لاهنت :r7o1:




رد مع اقتباس
قديم 07-31-2022   #5


الصورة الرمزية حنو

 
 عضويتي » 73
  جيت فيذا » Jul 2022
 كنت هناء » 02-10-2024 (05:59 PM)
آبدآعاتي » 29
موآضيعي » 1
تقييمآتي » 5442
آلعمر  » 38سنة
موطني » موطني Saudi Arabia
جنسي  »  Female
 حاليآ في »
آلقسم آلمفضل  » العآم♡
الحآلة آلآجتمآعية  » عزباء 😄
الاعجابات المتلقاة » 22
الاعجابات المُرسلة » 28
تم شكري »  14
شكرت » 14
 التقييم » حنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond reputeحنو has a reputation beyond repute
مُتنفسي هنا » مُتنفسي هنا
 
мч ммѕ ~ ~
أس ام أس ~
MMS ~
 

حنو متواجد حالياً

افتراضي





,‘*
شُكراً يَ ألق
لـ جمال الآطَروحهَ الآنيقَهَ
أطيب التحايا وارق المنى |,‘





رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ حنو على المشاركة المفيدة:
قديم 07-31-2022   #6


الصورة الرمزية سليدا

 
 عضويتي » 1
  جيت فيذا » Jul 2022
 كنت هناء » منذ 5 ساعات (01:15 AM)
آبدآعاتي » 1,259,259
موآضيعي » 4038
تقييمآتي » 1286448
آلعمر  » 25سنة
موطني » موطني Syria
جنسي  »  Female
 حاليآ في »
آلقسم آلمفضل  » النقاش♡
الحآلة آلآجتمآعية  » » 😍
الاعجابات المتلقاة » 36188
الاعجابات المُرسلة » 37157
تم شكري »  22,203
شكرت » 25,260
 التقييم » سليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond reputeسليدا has a reputation beyond repute
مُتنفسي هنا » مُتنفسي هنا
 
мч ммѕ ~ ~
أس ام أس ~
MMS ~
  العروس | | أوسمتي »
 

سليدا متواجد حالياً

افتراضي



مآأبهى السطور هنآ..
فـ كل مفردهـ هنآ سمفونيه كآمله
ولكل سطر هنآ كآن معه متعة وإحسآس وشعور
رآق لي طرحك
امنياتي لك بدوام التألق والابداع
بانتظآرجديدك القآدم..
ودي وشذى الورد




رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
,

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة✿
ضوء الرِّحاب. بقلمى شاعر العصر ۞ حياة الأنبياء والصحابه والتابعين ۞ 17 03-20-2024 03:22 PM
رسول الله... بقلمى شاعر العصر ۞ حياة الأنبياء والصحابه والتابعين ۞ 13 03-20-2024 03:12 PM
غَنَّيت في حب الحبيب وصالي بقلمى شاعر العصر ۞ حياة الأنبياء والصحابه والتابعين ۞ 13 03-18-2024 06:01 PM
رياض مجالس الذاكرين ... ( بقلمي ) ... سالم الزيداني عروس المقالات سبق نشرها 15 02-02-2023 04:19 PM
ابي لم يمت .. ابدا لم يمت .. ( اهداء لكل من فقد اباه ) .. بقلمي ... سالم الزيداني ۞ عروس لقطرات النثر والخواطر ۞ 13 08-11-2022 10:47 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


الساعة الآن 06:54 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2024 DragonByte Technologies Ltd.
تنويه : المشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر أصحابها وليس بالضرورة تمثل رأي أدارة الموقع